واحة ابوعريش الاكترونيه

Abuarish Electronic Oasis
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر
 

 عدد الأنبياء والرسل وأسمائهم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبوريماس
مشرف عام
مشرف عام


المساهمات : 54
تاريخ التسجيل : 24/10/2008

عدد الأنبياء والرسل وأسمائهم Empty
مُساهمةموضوع: عدد الأنبياء والرسل وأسمائهم   عدد الأنبياء والرسل وأسمائهم Icon_minitimeالأربعاء يونيو 10, 2009 11:47 pm

النبي:

هو الذي ينبئه الله وهو ينبئ بما أنبأ الله به فإن أرسل مع ذلك الى من خالف أمر الله ليبلغه رسالة

من الله اليه فهو رسول وأما اذا كان انما يعمل بالشريعة قبله ولم يرسل هو الى أحد

يبلغه عن الله رسالة فهو نبي وليس برسول ..

والرسول

هو الذي أمره بتبليغ رسالته الى من خالف الله كنوح عليه السلام وقد ثبت في الصحيح

أنه أول رسول بُعث الى أهل الأرض وقد كان قبله أنبياء كشيت وإدريس وقبلهما

آدم عليهم السلام.

وهذا رابط فيه شرح وافي للفرق بين النبي والرسول اتمنى تستفيد منه :

الفرق بين النبي والرسول

وهذه نبذة مختصرة عن أنبياء الله عليهم السلام مع روابط للمتابعة

اتمنى نستفيد منها :

آدم عليه السلام

أبو البشر ، خلقه الله بيده وأسجد له الملائكة وعلمه الأسماء وخلق له

زوجته وأسكنهما الجنة وأنذرهما أن لا يقربا شجرة معينة ولكن الشيطان

وسوس لهما فأكلا منها فأنزلهما الله إلى الأرض ومكن لهما سبل العيش

بها وطالبهما بعبادة الله وحده وحض الناس على ذلك ، وجعله خليفته

في الأرض ، وهو رسول الله إلى أبنائه وهو أول الأنبياء.

آدم عليه السلام


شيث عليه السلام

لما مات آدم عليه السلام قام بأعباء الأمر بعده ولده شيث عليه السلام

وكان نبيا.
شيث عليه السلام


إدريس عليه السلام

كان صديقا نبيا ومن الصابرين ، أول نبي بعث في الأرض بعد آدم

وهو أبو جد نوح عليه السلام ، أنزلت عليه ثلاثون صحيفة ، ودعا إلى وحدانية

الله وآمن به ألف إنسان ..

وهو أول من خط بالقلم

وأول من خاط الثياب ولبسها

وأول من نظر في علم النجوم وسيرها.

إدريس عليه السلام


نوح عليه السلام

كان نوح عليه السلام تقيا صادقا أرسله الله ليهدي قومه

وينذرهم عذاب الآخرة .

ولكنهم عصوه وكذبوه ، ومع ذلك استمر يدعوهم إلى الدين الحنيف فاتبعه

قليل من الناس ، واستمر الكفرة في طغيانهم فمنع الله عنهم المطر

ودعاهم نوح عليه السلام أن يؤمنوا حتى يرفع الله عنهم العذاب فآمنوا فرفع

الله عنهم العذاب ولكنهم رجعوا إلى كفرهم، وأخذ يدعوهم 950 سنة ثم أمره

الله ببناء السفينة وأن يأخذ معه زوجا من كل نوع ثم جاء الطوفان فأغرقهم أجمعين.

نوح عليه السلام


هود عليه السلام

أرسل إلى قوم عاد الذين كانوا بالأحقاف، وكانوا أقوياء الجسم والبنيان

وآتاهم الله الكثير من رزقه ولكنهم لم يشكروا الله على ما آتاهم وعبدوا

الأصنام فأرسل لهم الله هودا نبيا مبشرا، كان حكيما ولكنهم كذبوه وآذوه

فجاء عقاب الله وأهلكهم بريح صرصر عاتية استمرت سبع ليال وثمانية أيام.

هود عليه السلام


صالح عليه السلام

أرسله الله إلى قوم ثمود وكانوا قوما جاحدين آتاهم الله رزقا كثيرا ولكنهم

عصوا ربهم وعبدوا الأصنام وتفاخروا بينهم بقوتهم فبعث الله إليهم صالحا عليه السلام

مبشرا ومنذرا ولكنهم كذبوه وعصوه وطالبوه بأن يأتي بآية ليصدقوه فأتاهم بالناقة

وأمرهم أن لا يؤذوها ولكنهم أصروا على كبرهم فعقروا الناقة وعاقبهم الله بالصاعقة

فصعقوا جزاء لفعلتهم ونجى الله صالحا والمؤمنين.

صالح عليه السلام


إبراهيم عليه السلام

هو خليل الله ، اصطفاه الله برسالته وفضله على كثير من خلقه

كان إبراهيم عليه السلام يعيش في قوم يعبدون الكواكب ، فلم يكن

يرضيه ذلك ، وأحس بفطرته أن هناك إلها أعظم حتى هداه الله

واصطفاه برسالته ، وأخذ إبراهيم يدعو قومه لوحدانية الله وعبادته

ولكنهم كذبوه وحاولوا إحراقه فأنجاه الله من بين أيديهم ، جعل الله

الأنبياء من نسل إبراهيم عليه السلام فولد له إسماعيل وإسحاق

عليهم السلام وقام إبراهيم عليه السلام ببناء الكعبة مع إسماعيل عليه السلام.

إبراهيم عليه السلام


لوط عليه السلام

أرسله الله ليهدي قومه ويدعوهم إلى عبادة الله ، وكانوا قوما ظالمين

يأتون الفواحش ويعتدون على الغرباء وكانوا يأتون الرجال من دون

النساء فلما دعاهم لوط عليه السلام لترك المنكرات أرادوا أن يخرجوه

هو وقومه فلم يؤمن به غير بعض من آل بيته ، أما امرأته فلم تؤمن

ولما يئس لوط عليه السلام دعا الله أن ينجيهم ويهلك المفسدين فجاءت

له الملائكة وأخرجوا لوط عليه السلام ومن آمن به وأهلكوا الآخرين

بحجارة مسومة.

لوط عليه السلام


إسماعيل عليه السلام

هو ابن إبراهيم عليه السلام البكر وولد السيدة هاجر ، سار إبراهيم

عليه السلام بهاجر بأمر من الله حتى وضعها وابنها في موضع مكة

وتركهما ومعهما قليل من الماء والتمر ولما نفد الزاد جعلت السيدة

هاجر تطوف هنا وهناك حتى هداها الله إلى ماء زمزم ووفد عليها كثير

من الناس حتى جاء أمر الله لسيدنا إبراهيم عليه السلام ببناء الكعبة ورفع

قواعد البيت ، فجعل إسماعيل عليه السلام يأتي بالحجر وإبراهيم عليه السلام

يبني حتى أتما البناء ثم جاء أمر الله بذبح إسماعيل عليه السلام حيث رأى

إبراهيم عليه السلام في منامه أنه يذبح ابنه فعرض عليه ذلك فقال :

" يا أبت افعل ما تؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين "

ففداه الله بذبح عظيم ، كان إسماعيل عليه السلام فارسا ..

فهو أول من استأنس الخيل وكان صبورا حليما ، يقال إنه أول من تحدث

بالعربية البينة وكان صادق الوعد ، وكان يأمر أهله بالصلاة والزكاة

وكان ينادي بعبادة الله ووحدانيته .

إسماعيل عليه السلام


إسحاق عليه السلام

هو ولد سيدنا إبراهيم عليه السلام من زوجته سارة ، وقد كانت البشارة

بمولده من الملائكة لإبراهيم عليه السلام وسارة لما مروا بهم مجتازين

ذاهبين إلى مدائن قوم لوط عليه السلام ليدمروها عليهم لكفرهم وفجورهم

ذكره الله في القرآن بأنه " غلام عليم " جعله الله نبيا يهدي الناس إلى فع

الخيرات ، جاء من نسله سيدنا يعقوب عليه السلام.

إسحاق عليه السلام


يعقوب عليه السلام

ابن إسحاق يقال له " إسرائيل" وتعني عبد الله ، كان نبيا لقومه

وكان تقيا وبشرت به الملائكة جده إبراهيم عليه السلام وزوجته سارة

عليهما السلام وهو والد يوسف عليه السلام.

يعقوب عليه السلام


يوسف عليه السلام

ولد سيدنا يوسف عليه السلام وكان له 11 أخا وكان أبوه يحبه كثيرا وفي

ذات ليلة رأى أحد عشر كوكبا والشمس والقمر له ساجدين ، فقص على

والده ما رأى فقال له ألا يقصها على إخوته ، ولكن الشيطان وسوس لإخوته

فاتفقوا على أن يلقوه في غيابات الجب وادعوا أن الذئب أكله ، ثم مر به

ناس من البدو فأخذوه وباعوه بثمن بخس واشتراه عزيز مصر وطلب

من زوجته أن ترعاه ، ولكنها أخذت تراوده عن نفسه فأبى فكادت له

ودخل السجن ، ثم أظهر الله براءته وخرج من السجن ، واستعمله الملك

على شئون الغذاء التي أحسن إدارتها في سنوات القحط ، ثم اجتمع شمله

مع إخوته ووالديه وخروا له سجدا وتحققت رؤياه.

يوسف عليه السلام


أيوب عليه السلام

من سلالة سيدنا إبراهيم عليه السلام كان من النبيين الموحى إليهم

كان أيوب عليه السلام ذا مال وأولاد كثيرين ولكن الله ابتلاه في هذا

كله فزال عنه ، وابتلي في جسده بأنواع البلاء واستمر مرضه 13 أو 18

عاما اعتزله فيها الناس إلا امرأته صبرت وعملت لكي توفر قوت يومهم

حتى عافاه الله من مرضه وأخلفه في كل ما ابتلي فيه ، ولذلك يضرب

المثل بأيوب عليه السلام في صبره وفي بلائه ، روي أن الله يحتج يوم القيامة

بأيوب عليه السلام على أهل البلاء.

أيوب عليه السلام


ذو الكفل عليه السلام

من الأنبياء الصالحين، وكان يصلي كل يوم مائة صلاة، قيل إنه تكفل لبني قومه

أن يقضي بينهم بالعدل ويكفيهم أمرهم ففعل فسمي بذي الكفل.

ذو الكفل عليه السلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عدد الأنبياء والرسل وأسمائهم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
واحة ابوعريش الاكترونيه :: واحة ابوعريش العامه :: أسلاميات-
انتقل الى: